هل أنت شخص محبوب في مكان عملك؟


هل انت موظف محبوب فى مكان عملك
هل انت موظف محبوب فى مكان عملك

تعرف على الأخطاء التى تجعلك غير محبوباً وسط زملاؤك في العمل

هناك أخطاء تعلمها جيداً وأخطاء لا تعلمها تقوم بها وأنت لا تشعر، مما يجعل مديرك وزملائك يشعرون بالضيق منك, فالأخطاء التي تعلمها واضحة مثل تأخرك عن مواعيد العمل أو أرسالك بريد إلكتروني عن طريق الخطأ لشخص أخر أو لشركة أخرى.

ولكن هذه الأخطاء التي تعلمها من الممكن معالجتها بتصحيح الخطأ و الإلتزام، ولكن توجد أيضاً أخطاء أخري عندما تكتشفها بنفسك او عند معالجتها تكون الأمور قد إزدادت سوءا، حتى لو كنت شخصاً ملتزماً ومجتهدا، لانه بالفعل سوف تكون إكتلمت الصورة عنك.

هيا نتعرف عن بعض الأخطاء التي قد تقوم بها وتؤثر على شكلك وصورتك في ذهن مديرك وزملاؤك في العمل وقد تؤدي إلي خسارة وظيفتك أو عدم الرغبة بوجودك في مكان العمل.

1- طريقة التحدث مع المديرين والزملاء

طريقة التحدث مع مديرك أو زملاؤك يجب أن تكون بنفس الطريقة التي تحب أن يحدثوك بها الآخرين، فلا تكن فظاً فاخلاقك تجبر المحيطين بك على إحترامك و على محبتك، أما تحدثك بشكل غير لائق يجعلهم ينفرون منك ولا يرغبون بالتحدث ومشاركة الأعمال معك.

2- مظهرك وشكل ملابسك

لكل عمل الزي الرسمي الخاص به فلا تتعمد مخالفته، حتى لو لم يكن بمكان العمل زي رسمي فلا تتمادي في مظهرك، ابحث عن مظهرك المناسب في موقعك فغالباً الزي الكلاسيك يكون مناسباً، مظهرك العام له أثر في نفوس زملاؤك والمديرين، تجنب تسريحات الشعر الغير مناسبة للعمل.

3- إستعمال الهاتف والانترنت لغير مهام العمل

العديد من الموظفين تجدهم يتصفحون الانترنت ويتواجدون على مواقع التواصل الاجتماعي أثناء فترات العمل الرسمية، ومنهم من يتحدثون عبر الهاتف مع الأصدقاء والعائلة، يهدرون وقت العمل وهذا شيء قد لا نشعر به أنت ولكن يشعر به زملاؤك و مديرك وبالتالي تكون وصلتهم الصورة عنك. فلا تقوم بتشويش صورتك وقم بذلك في أوقات فراغك.

4- الأحساس بمسئولية العمل

قد تحدث المشكلة وتجد أحد أفراد العمل لا يبالي، شارك زملاؤك ومديرك في الوصول لحل المشكلات حتى وإن كنت غير قادر على حلها، فإحساسك بالمسؤلية يزيد ثقة المديرين بك وأيضاً زملاؤك.

5- كثرة الشكوي من ضغط العمل أو من الرؤساء في العمل

تكرار الشكوي للزملاء والآخرين، غير جيد فهم بالطبع لا يملكون حل لمشاكلك ولكن أنت فقط من يمكن حلها، تفاعل مع مشكلتك وقم بحلها مع المحور الرئيسي مباشرة، تحدث مع مديرك أفضل من أن تشكوه للزملاء أو تقوم بنشر قصتك معه على شبكات التواصل الاجتماعي فهذا يزيد المشكلة ويجعلها أكثر تعقيداً.

6- التهرب من الأعمال

قم بعملك بالشكل الذي يجعلك سعيداً بأنك قد قمت بعمل جيد اليوم، فالمجهود المبذول لإنجاز عملك سوف يشعرك بالراحة وليس بالتعب، هذا هو حال الموظف الناجح فلا تتهرب من الأعمال الموكلة إليك ولا تقوم بتوجيهها إلي الزملاء، حتى وإن كانوا يتقبلون هذا فالضرر في النهاية يقع على عاتقك أنت.

7- لا تبحث خلف زملاؤك

النجاح لا يأتي عن طريق الوصولية، فالوصول للنجاح بالجهد والعمل أثبت و أمتن، فإن إفشاء أسرار زملاؤك أو إظهار عيوبهم يقلل منك في عيون المستمعين، سواء بقصد أو عن دون قصد يجب عليك تجنب هذه العادات إذا كنت تسعي وراء نجاحاً حقيقيا وليس مزيفاً.

إرسال تعليق

Post a Comment (0)

أحدث أقدم